” المكلا اليمنية ” تشهد إنعقاد فعاليات مؤتمر المرأة للسلام الأول




” المكلا اليمنية ” تشهد إنعقاد فعاليات مؤتمر المرأة للسلام الأول – وكالة اخبار المستقبل


















متابعة – علاء حمدي

شهدت مدينة المكلا حاضرة حضرموت انعقاد “مؤتمر المرأة للسلام الأول ” الذي نظمته مؤسسة طريق السلام للتنمية صباح اليوم في قاعة أبراج بن محفوظ تحت شعار “مشاركة عادلة .. سلام واستقرار” ، وذلك بتاريخ التاسع عشر من شهر نوفمبر الجاري ٢٠٢٢ برعاية كريمة من وزير الشؤون الاجتماعية والعمل الدكتور “محمد الزعوري” ومحافظ محافظة حضرموت الأستاذ “مبخوت مبارك بن ماضي” ، وبمشاركة نوعية لـ أكثر من 400 امرأة على مستوى مديريات محافظة حضرموت والوطن عامة . وتعود فكرة المؤتمر إلى سفير السلام أحمد العداشي .
وفي مستهل المؤتمر ، ألقى محافظ حضرموت الأستاذ مبخوت بن ماضي كلمة أفاد فيها أن المؤتمر يأتي بمشاركة فاعلة من منظمات المجتمع المدني ، موضحا ان المؤتمر سيسهم في اتاحة الفرصة للمرأة بمناقشة جملة من المواضيع والقضايا والأهداف لمناهضتها لتحقيق السلام ، مؤكدا أنه لا تقدم ولا تطور دون إحلال السلام ، مشيرا أن السلطة المحلية بالمحافظة عملت على تقديم الدعم اللوجستي بتهيئة الأجواء لإنجاح هذا الحدث النوعي في حضرموت للإسهام في تحقيق عملية السلام .
المؤتمر الذي حضره كلا من ، مدير عام مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية الأستاذ أحمد باظروس ورئيس المؤتمر الأستاذة رشا بن هامل وعدد من المسؤولين ومدراء الدوائر والمؤسسات الحكومية وممثلي المنظمات والمكونات المجتمعية بالمحافظة ، وكذلك قيادات نسوية وناشطات معنيات بالسلام وكذا شخصيات اجتماعية واعتبارية ذو اختصاص وعدد من مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة وصحفيين ونشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي ، يهدف إلى التشجيع على إقامة مجتمع مسالم لا يهمش فيه أحد من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال المشاريع والأنشطة ، العمل على تنفيذ القرارات المتعلقة بالسلام والتنمية من خلال سلسلة من المشاريع والأنشطة والشراكات الفاعلة وغيرها .
وتناول المؤتمر ، استعراض 4 ورق عمل ، بدءا بمناقشة ورقة عمل حول “تحديات المرأة في منظمات المجتمع المدني” قدمها الدكتور عبدالله بن ثعلب ، وكذلك مناقشة ورقة عمل تحمل عنوان “دور المرأة الحضرمية في صناعة السلام” من قبل الدكتورة رجاء محمد مطلق ، إضافة إلى مناقشة ورقة عمل أخرى حول “مسارات وفرص المرأة في صناعة السلام في محافظة حضرموت” التي قدمها الأستاذ هشام الكاف ، مختتم باستعراض ورقة عمل أخيرة من إعداد الأستاذة عيشة طالب عبادل عن “المرأة والسلام والأمن في القرارات الدولية والقوانين المحلية” قدمتها الأستاذة مدينة عدلان ، وتم فتح باب النقاش بعد كل ورقة تم استعراضها .
هذا وقد رفع المؤتمر في اختتامه جملة من التوصيات والقرارات من قبل المشاركات المستهدفات من داخل وخارج محافظة حضرموت تتناول بإيجاز ضرورة مشاركة المرأة في صنع وبناء السلام .


%d مدونون معجبون بهذه:

المصدر :