برلمانيون يقدمون طلباً رسمياً لعقد جلسة نيابية

كشف عضو مجلس النواب السابق، حيدر الملا، اليوم الثلاثاء، تقديم نحو مئتي نائب طلباً إلى رئيس البرلمان لعقد جلسة نيابية، فيما اعتبر التظاهر أمام مبنى مجلس القضاء الأعلى “مثلبة على الدولة والتيار الصدري”.

وقال الملا في حديث لبرنامج عشرين الذي تبثه قناة السومرية الفضائية، إن “180 نائباً قدموا طلباً إلى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي لعقد جلسة برلمانية تعالج الأزمات”، مبيناً أن “الجلسة من المقرر أن تعقد في بغداد لإنهاء الإنغلاق السياسي”.

وأضاف، أن “الدستور كفل حرية التعبير والتظاهر السلمي”، معتبراً أن “ما يحدث الآن هو احتلال لمؤسسات الدولة بدءاً من البرلمان وصولاً إلى القضاء”، مشدداً على أن “القضاء هو الحصن الأخير الذي يحتمي به الجميع”.

وتابع الملا، أن “المس بالسلطة التشريعية والقضائية يشكل مثلبة على الدولة والتيار الصدري”، معتقداً أن “سحب المعتصمين من أمام القضاء خطوة جيدة”، لافتاً إلى أن هناك ترجيحات بإنهاء الاعتصام بشكل كامل.

ولفت إلى أن “رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي كان عليه أن يدافع عن سلطته كما دافع فائق زيدان عن سلطة القضاء”، مردفاً “لو قبل زيدان بالتجاوز على القضاء مثلما فعل الحلبوسي بالبرلمان لذهب العراق الى ما لا يحمد عقباه”.



المصدر :