الاخبار الاقتصادية

هل الارقامِ عن نسب الاراضي الزراعية المتعرضة لفقدان الانبات دقيقة؟‎‎


مختصون: لا دقة للارقامِ التي تحدثت عن نسب الاراضي الزراعية المتعرضة لفقدان الانبات ووزارة الزراعة: الدعوة لاستحداث هيئات ودوائر جديدة مكلفةٌ ولا داعي لها.

قدم أحد النواب المستقلين، مبادرة تضمنت أحد عشر مقترحا لإحياء الزراعة في العراق ضمن صندوق زراعي سيادي، يأتي ذلك في وقت ابدى مختصون استغرابهم من الدعوة لهكذا مبادرات في ظل وجود وزارة تنفيذية لها تخصيصات مالية كبيرة، مشيرين الى ان ما تضمنته الدعوة من نسب وارقام بعيدة عن الواقع.

صندوقٌ لاحياءِ الزراعة في العراق… هل هو بديل عن وزارة الزراعة ام بابٌ جديد لمشاريعٍ لا تقي البلاد ولا تسعف العباد هذا ما اثار الاستغراب بعد ان طرح احد النواب المستقلين مبادرة زراعية تتكون من احدى عشرة نقطة يفتقر بعضها الى الدقة في المعلومة بحسب مختصين لاسيما النقطة التي تتحدث عن نسب الأراضي التي تتعرض لفقدان القدرة على الانبات لما فيها من مبالغة في الطرح.

مقترح انشاء صندوق سيادي ترتبط به دوائر وهيئات مستحدثة كلفة جديدة ستثقل الدولة بميزانياتٍ والياتٍ وموظفين ورواتب وسط سؤال ؟ ما الغاية من هذا الاستحداثِ في ظل وجود وزارة تنفيذية ارشاديةٍ ترتبط بها الكثير من الشركات والدوائر العاملة والمنتجة في الوقت

دعوة النائب الى انشاء صندوق سيادي زراعي تُستقطع امواله من العائدات النفطية خطوة يراها خبراء اقتصاد متعثرة امام تقلبات اسعار النفط العالمية  بل ستثقل كاهل الحكومة التي قد تلجأ الى المساس بقوت المواطن لتعويض الاستقطاع في حال انخفاض الإيرادات النفطية.




Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق