أنقذوا الأهوار.. حملة يقودها فنان على طريقته الخاصة (صور)



وخط الفنان باسم المهدي لوحة بالخط الكوفي على مساحة 2000 متر في الجبايش لتسليط الضوء على قضية جفاف الاهوار والسعي لإعادة المياه إليها.

وتكونت اللوحة من مادة القصب (حصير) أو كما تسمى عند سكان الأهوار (البارية) على ارضِ أهوار مدينة الجبايش التي أجهز عليها الجفاف.

وأكد المهدي أنه “انطلق بدوافع ودعم شخصي دون مساعدة أي جهة مستقلة أو حكومية، واستغرق التخطيط على اللوحة نحو شهر، وتنفيذها يومٌ كامل”.





Source link