الشعب يناشد القوى السياسية بالخروج بنتائج تخدم المواطن



بعد الاحداث الاخيرة التي شهدتها العاصمة بغداد دعا مواطنون الكتل السياسية للجلوس حول طاولة حوار لحل الخلافات والخروج بحلول تنقذ المواطن العراقي الذي بات فاقدا للثقة بالطبقة الحاكمة.

تجري الرياح باتجاه معاكس لما يتطلع له المواطن العراقي، فبعد الاحداث السياسية المتسارعة التي تشهدها البلاد بين فترة واخرى، وما تحمله من مخرجات تحدث عنها الشارع البغدادي بأنها لا تصب بمجرى الصالح العام فالبطالة وقلة فرص العمل وغياب المشاريع وتهدم الكثير من البنى التحتية جعلت المواطن فاقداً للثقة بالطبقة الحاكمة

اما الاجراءات الامنية المتبعة عند كل تظاهرة،، فتغلق الطرق وتقطع الجسور وتفصل منطقة عن الاخرى بالكتل والحواجز، في مشهد يربك حياة المواطنين الذين باتوا يتخوفون من اي حدث سياسي يجعل بغداد تغص بالزحامات المرورية وصعوبة وصول الموظفين واصحاب المهن الى اماكن عملهم.





Source link