برشلونة يحلم باعتزال بيكيه.. فهل سيتحول إلى حقيقة؟



وأبرزت صحيفة “سبورت” تصريحات سابقة لبيكيه، قال فيها عقب الخسارة أمام بايرن ميونخ (8-2) في دوري أبطال أوروبا: “لقد وصلنا إلى الحضيض.. إذا اضطررت للمغادرة كي يحصل الفريق على دماء جديدة، سأغادر”.

كما صرح بيكيه أيضًا: “إذا أخبرني (المدرب) كومان غدًا أنني يجب أن أغادر، سأترك كرة القدم.. لن ألعب لأي فريق آخر غير برشلونة”.

وقال كذلك: “سأعتزل في برشلونة، لكن ليس كبديل”.

وذكرت الصحيفة الكتالونية أن كل هذه العبارات، نطق بها بيكيه خلال السنوات الأخيرة، عندما كان لاعبًا أساسيًا في برشلونة، لكنه الآن لا يعيش أفضل لحظاته، في ظل تواجده الدائم على مقاعد البدلاء.

وأشارت إلى أن التعاقد مع أندرياس كريستنسن وجول كوندي، بالإضافة إلى وجود الثنائي الشاب، إريك جارسيا ورونالد أراوخو، أدى إلى تهميش بيكيه داخل الفريق.

ورغم ذلك، فإن المدافع المخضرم يحصل على أعلى راتب في برشلونة والليجا، متفوقًا على سيرجيو بوسكيتس وفرينكي دي يونج.

وهو ما يعني أنه يسبب مشكلة للبلوجرانا، لأنه لا يقدم أي إضافة رياضية، بينما يرهق النادي اقتصاديًا.

وكشفت “سبورت” أن الشعور السائد داخل إدارة برشلونة حاليًا هو “لنرى إذا كان بيكيه سيحافظ على كلمته”، في إشارة إلى اعتزاله عندما يطلب النادي ذلك.





Source link