فنان عربي ينتقد أفلام الكرتون في مصر: تدفع الأطفال للإلحاد



وجه الفنان المصري محمد صبحي انتقادا لاذعا للأعمال الدرامية في مصر، وتحدث عن أفلام الكارتون وتأثيرها على الأطفال.

وقال صبحي، خلال استضافته في ندوة بنادي سموحة، إن الدراما في مصر تقدم أسفل صورة للمرأة، وهي إما خائنة، أو عاهرة، أو تاجرة مخدرات، مشيرا إلى أن أصدقائه بالخارج يرددون ذلك.

وأضاف: “عندما أنتقدهم يضربون لي مثالا بما تقدمه الدراما من أعمال، والمرأة حدث عندها انفصام في الشخصية لأنها حَبِّت تساوي نفسها بالراجل، والرجل الشرقي فاقد الثقة في نفسه، ويعوضها بقهره للمرأة”.

وعن أفلام الكرتون التي تعرض للأطفال في مصر، صرح محمد صبحي بأنها تُعلِّم الولد كيف يقبّل الولد من فمه، والبنت كيف تقبل البنت من فمها”، مضيفا: أنها “أفلام كرتون تدفع الأطفال إلى الإلحاد، وتوصّل للطفل إنه مفيش ربنا”.

وردّ صبحي مؤخرا على الانتقادات التي تعرض لها بسبب تصريحه الأخير، وهو: “إحنا شعب عظيم بأمارة إيه؟”، مما أثار غضب الكثيرين من محبيه.

وقال خلال تصريحات تلفزيونية، إنه لم يذهب إلى مدينة بورسعيد منذ أكثر من 18 عاما، وسافر مؤخرا لحضور احتفالية بها 2000 فرد من الرموز الوطنية والإعلامية والدينية والسياسية ورجال الأعمال والشعب البور سعيدي، مستنكرا: هل من المعقول أن أهين الشعب المصري أمام المصريين وأقول مثل هذا التصريح المشين الذي ليس له علاقة بالحقيقة تماما؟.





Source link