مبابي يثير الذعر والجماهير تتساءل.. ماذا يحصل في باريس سان جيرمان؟



وأدلى كامبوس، بتصريحاتٍ لقناة “RMC SPORT” قبيل انطلاق مباراة سان جيرمان أمام بنفيكا في دوري أبطال أوروبا، وحاول توضيح موقفه من كل ما يُقال عن النادي وأضاف: “مبابي لم يقل لي أبدًا أو لناصر الخليفي أنه يرغب في الرحيل عن باريس سان جيرمان في يناير المقبل”.

وواصل قائلًا: “هل مبابي سعيد هنا؟ عليك أن تسأل اللاعب هذا السؤال، هذا سؤال جدي للغاية”، وأضاف قائلاً: “أنا أراه يعمل بجد ومثل أي لاعب المحترف في المستوى العالي”.

وكانت تقارير صحفية فرنسية، قد تحدثت، الثلاثاء، عن رغبة كامبوس والمدير الفني كريستوف غالتييه في مغادرة النادي الباريسي في حال إذا قرّر مبابي الرحيل في الشتاء المقبل، وهذا ما طرح العديد من علامات الاستفهام، قبل أن يخرج كامبوس ويُهدِّئ الوضع بتصريحاته.

لويس كامبوس يؤكد أنّ مبابي لم يطلب مغادرة سان جيرمان
ورَدّ البرتغالي على هذه الأخبار قائلًا: “أنا مرتاح هنا في باريس، لديَّ فرصة كبيرة من أجل تحقيق نتائج استثنائية، برفقة فريق استثنائي وفي مدينة استثنائية، صراحةً أنا سعيد في هذه المدينة”، وأردف: “أحاول دائمًا أن أقوم بعملي بشكل جيد حتى يُسجَّل ذلك ضمن مشواري المهني”.

وكانت الصحافة الفرنسية قد فجّرت صبيحة الثلاثاء، خبرًا يفيد بأن مبابي غير سعيد في باريس بسبب عدم حصوله على طلباتٍ اتفق حولها مع الإدارة قبل تجديد عقده الصيف الماضي مع إدارة النادي، قبل أن تستبق الصحافة الإسبانية الأحداث وقالت إن مبابي قد يحمل قميص ريال مدريد بعد مغادرة باريس.

وبين هذا وذاك، التزم مبابي الصمت قبل مباراة مهمة لفريقه في دوري أبطال أوروبا، وهو الذي يُعتبَر المَعنِيّ الأول بالموضوع، وقد يتطرق إليه في الساعات المقبلة، من أجل توضيح موقفه من كل ما يحصل داخل النادي.

وتتساءل الجماهير الباريسية بدورها عن الأخبار الصحيحة التي تخص مستقبل اللاعب في فريقهم، خاصةً وأنهم يعتبرونه نجم الفريق الأول ولن يرضوا بفكرة رحيله في الشتاء المقبل، ولقد استقبلوه بطريقة جميلة قبل بداية مباراة بنفيكا اليوم وهتفوا باسمه مطولًا عند تقديم التشكيلة الأساسية من طرف مذيع الملعب.

ويبدو أن قضية مبابي لم تأتِ من العدم، وإنما بدأت عقب منشور اللاعب في موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، بعد مباراة ريمس الأخيرة في الجولة العاشرة من الدوري الفرنسي، لمّا انتقد بشكل غير مباشر توظيفه فوق أرضية الميدان من طرف مدربه غالتييه بعد نهاية المواجهة بالتعادل السلبي.

إلى ذلك، يُنتظر أن يزور كيليان مبابي العاصمة الإسبانية مدريد، اليوم الأربعاء، ليس للتفاوض مع ريال مدريد، وإنما لتلبية دعوة زميله في باريس سان جيرمان، سيرجيو راموس من أجل حضور مباراة “لمصارعة الثيران” برفقة زميليه الحارسين كيلور نافاس وجيانلويجي دوناروما.





Source link